الدعوة إلى الله
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

الدعوة إلى الله

ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عـامـل النـاس بأخلاقك لا بأخلاقهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الـزهــراء
مدير
مدير
avatar

‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍ : مراقب عام و مشرفة منتدى - القصص الإسلامية والهامة/ نساء خالدات
انثى عدد المساهمات : 367
نقاط : 15947
السٌّمعَة : 13
تاريخ التسجيل : 04/06/2009

مُساهمةموضوع: عـامـل النـاس بأخلاقك لا بأخلاقهم   الأربعاء 30 سبتمبر 2009, 12:02 am


السـلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الحمد للّه الذي خلق كل شيء فأحسن خلقه وترتيبه، وأدب نبينا محمد صلى اللّه عليه وسلم فأحسن تأديبه،



فإن مكارم الأخلاق صفة من صفات الأنبياء والصديقين والصالحين، بها تُنال الدرجات، وتُرفع المقامات.

وقد خص اللّه جل وعلا نبيه محمداً صلى اللّه عليه وسلم بآية جمعت له محامد الأخلاق ومحاسن الآداب

فقال جل وعلا: وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ وحُسن الخلق يوجب التحاب والتآلف، وسوء الخلق يُثمر

التباغض والتحاسد والتدابر.
والمسلم مأمور بالكلمة الهيِّنة الليِّنة لتكون في ميزان حسناته،

قال عليه الصلاة والسلام:
{ والكلمة الطيبة صدقة}
... متفق عليه.

بل وحتى التبسم الذي لا يكلف المسلم شيئاً، له بذلك أجر: { وتبسمك في وجه أخيك صدقة } ... .




ولكي نرتقى بأنفسنا اخواني واخواتي ونحتل مراتب عليا في قلوب من حولنا ومن نحب

ومن يهمنا تواجدهم بحياتنا
أقول " عامل الناس بأخلاقك ولا تعاملهم بأخلاقهم "

ورغبةً مني بالفائده لمن تهمهم العلاقات
وبناء الصداقات ..


من منا لم يخطى عليه احد .. ؟

من منا لم ينقل على لسانه كلام لم يتقول به ؟؟

من منا لم يناله الاذى ممن حوله ..؟

ولكن هل نرد الإساءة بالإساءة ..؟؟

وهل نعامل الناس كما يعاملوننا ..؟؟




يجب على كل امرؤ منا أن يوطن نفسه على أن يعامل الآخرين بأخلاقه وليس بأخلاقهم

فإن أساوا لك فأحسن ... وان أحسنوا فزد بالإحسان ...

ولا ترد الإساءة بالإساءة لانك بذلك تتخلق بأخلاقهم وتصبح واحد منهم.

قال تعالى: وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى ... المائدة:8

واعلم انه بمعاملتك لهم بأخلاقك لا بأخلاقهم سوف تصفي نفوسهم
وترجع لهم صوابهم وتعيد

لهم فرصة التفكير باخلاقهم
وان أحسنت وبذلت المعروف فلا تنتظر الثناء والشكر من احد ...

وطن نفسك على العطاء وعدم الأخذ ...

ولا ترضي الخَلق على حساب رضى الخالق عز وجل ... وارضي الخالق على حساب رضاهم ...




وتذكر دوما بأن رضا الناس غاية لا تدرك و أنه سيظل هناك من يكرهك و يحسدك ويتجاهلك...

لأسباب قد تكون وجيهة أحياناً ولأسباب قد لا تكون وجيهة بتاتا ... تمسّك دائماً بمبادئك

الراقية وأخلاقك العالية عند تحاورك مع الآخرين وترفع عن سفاسف الامور ...

ووطن نفسك على أنك ستجد في كل مكان من لا يعجبك بعض تصرفاته ...

وتخلق بأخلاق الإسلام ولا يهمك أن هناك من لا يتخلق بها من أهلها ،

واترك أمرهم لله تعالى ..

وتمثل قول القائل:

كن كالنخيل عن الأحقاد مرتفعاً .. بالطوبِ يُرمى فيرمي أطيب الثمر



وقفة ...

لا تنسى أنك أنت المسؤول عن معاملة الناس لك ... كن خلوقا تنل ذكرا جميلا.

وقد سئل رسول الله صلى الله علية وسلم : أي الأعمال أفضل ؟ قال " خلق حسن "

وعليك بقول رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: { أحب الناس إلى اللّه أنفعهم، وأحب الأعمال

إلى اللّه عز وجل، سرور تدخله على مسلم، أو تكشف عنه كربة، أو تقضي ديناً، أو تطرد عنه

جوعاً، ولئن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إليَّ من أن أعتكف في المسجد شهراً
} ...



وأوصى النبي صلى اللّه عليه وسلم أبا هريرة بوصية عظيمة فقال:

{
يا أبا هريرة؛ عليك بحسن الخلق }.

قال أبو هريرة رضي اللّه عنه: وما حسن الخلق يا رسول اللّه؟

قال: { تصل مَنْ قطعك، وتعفو عمن ظلمك، وتُعطي من حرمك} ... رواه البيهقي


كن حسن الخلق مع نفسك وهو ما يسمية العلماء بالمروءات.

إنك بأخلاقك قادر على أن تُكون شبكة واسعة من العلاقات الإجتماعيه فبكلماتك

المهذبة وآدابك السمحه


قدوتك الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم


فالأخلاق هي التي تجذب الآخرين إليك فتكون حقا الشخصية المغناطيسية الحقيقية



اخي المسلم اختي المسلمة:


احرص ؛" احرصي " على تعويد النفس كتم الغضب، وليهنأ من حولك مِن: والدين،

وزوجة ؛" زوج " وأبناء، وأصدقاء، ومعارف، بطيب معشرك، وحلو حديثك، وبشاشة وجهك،

واحتسب الأجر في كل ذلك

اللهم إنا نسألك العفو والعافية والمعافاة الدائمة، اللهم حسِّن أخلاقنا وجَمِّل أفعالنا،

اللهم كما حسَّنت خلقنا فحسن بمنِّك أخلاقنا، ربنا اغفر لنا ولوالدينا ولجميع المسلمين،

وصلى اللّه على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
aljunnah'asker
عضو مميز
عضو مميز
avatar

i know that i'm weak of my sins i can't speak your marcy i seek though i'm not worthy
‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍ : مشرفة منتدى: ملتقى الأخوة
انثى عدد المساهمات : 299
نقاط : 15707
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 12/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: عـامـل النـاس بأخلاقك لا بأخلاقهم   الخميس 01 أكتوبر 2009, 7:41 pm



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اللهم صلى على سيد الخلاق في الاولين وصلى عليه في الاخرين

وصلى عليه في الملاء الاعلى الى يوم الدين

بارك الله فيكِ اختي الغاليه وسلمت يديكِ على هذا الموضوع

الرائع جعلهُ في ميزان حسناتك

احسنتي في طرح الموضوع احسن الله اليكِ

فقدا قرأت هذا الشعر لعلي رضى الله عنه انه قال

عن مكارم الاخلاق

ان المكارم اخلاق مطهرة ***فالعقل اولها والدين ثانيها

والعلم ثالثها والحلم رابعها ***والجود خامسها والعرف ساديها

والبر سابعها والصبر ثامنها ***والشكر تاسعها واللين عاشيها

والعين تعلم من عينى محدثها ***ان كان من حزبها او من اعاديها

والنفس تعلم انى لا اصدقها ***ولست ارشد الا حين اعصيها




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عـامـل النـاس بأخلاقك لا بأخلاقهم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدعوة إلى الله :: ۩۞۩ الحــوارات العــامة ۩۞۩ :: المنبـــر العــام-
انتقل الى: