الدعوة إلى الله
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

الدعوة إلى الله

ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيف تكون داعية ناجح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
راجية الجنة
مدير
مدير
avatar

‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍ : مشرفة منتدى - الأسرة فى الإسلام / التنمية البشرية /همزة التواصل
عدد المساهمات : 260
نقاط : 15708
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 11/05/2009

مُساهمةموضوع: كيف تكون داعية ناجح   الثلاثاء 04 أغسطس 2009, 10:43 pm


بسمله3

هذا الموضوع سيكون عن كيف أن تكون داعية ناجح تابعوه سائله المولى عز وجل ان ينفعنا بما قرأنا وتعلمنا

ادع إلى سبيــــــــــــل ربك



..... قال تعالى لموسى عليه السلام ..

﴿اذْهَبَا إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى (43)فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَّيِّنًا لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى (44)﴾

طـــــه


الدعوة بالليــــــن و الرفــق

امر عز و جل رسوله موسى و نبيه هــارون .. عليهما السلام .. بأن يذهبـــا الى ملك مصر

... يأمرانه بالمعروف و ينهيانه عن المنكر .. بقول حسن .. و دليــــل ينير للعقل طريقه و بإظهار محبة الخير له

بالدلالة على الطريق الذي تزكو به النفس ويكـــــون سببا في السعادة الأخروية

و قد ارشد المولى جل شأنه الى ذلك بقوله

﴿فَقُلْ هَل لَّكَ إِلَى أَن تَزَكَّى (1 وَأَهْدِيَكَ إِلَى رَبِّكَ فَتَخْشَى (19)﴾

النازعات





دعـــــــــــــــــــاة عصرنا أولى بذلك

فإن كان الله عز وجل قد أمر رســـــوله و نبيه بأن يكون النهج في الدعوة الى الله القول اللين الذي لا خشونة فيه

فمن هم دون المرسلين و الأنبياء هم أولى بأن يقتدي بذلك في دعوته و خطابه للناس ...

و في أمره بالمعروف في كلامه


كما قال الله تعالى

﴿وَقُولُواْ لِلنَّاسِ حُسْناً (83)﴾البقـــرة

و في هذه الآية توجيه للداعي الى الله .. الراغب في الخير للناس .. المحب لهم ان يؤمنوا بالحق الذي آمن به

و أن يستعدوا بالعمل الصالح لتخليص أنفسهم من عذاب جهنم


فالآية تحض على مكــــارم الأخلاق و فيها توجيه للداعية ان يكون قـــــدوة للناس لينــــــا ذو وجه منبسطا طليقا

مع البر و الفاجر .. السني و المبتدع .. من غير مداهنة


بمعنى انه لا يقر باطلا .. بل ينكره و لا يتكلم مع صاحب الباطل بكلام يظن انه يرضي مذهبه




والداعي الى الله من غير الأنبياء و المرسلين لن يكون بأفضل من موسى و هارون عليهما السلام

و الفاجر في كل زمان و مكان ليث بأخبث من فرعون موسى

ومع ذلك .. أمرهما الله تعالى باللين معه

و من اللين .. بيــــــــــان الحق بالدليــــــل .. و بيان الباطــــل و توضيحه بالدليل و الحجة و البرهان ايضا

و من اللين ايضا .. إظهار العطف على الناس وبيان الرغبة في ان يسلكوا طريق النجاة .. و أن يشعر الناس أنه يحب الخيـــــــر لهم

و أنه لا خير الا في البعد عن الباطل و في إتبــــــــاع الحق



الحكمــــة و الســـــداد

في توجيه الدعــــــــاة الى الإسلوب و المنهج الذي يتبعونه .. يقول الحق تبارك و تعالى

﴿ادْعُ إِلى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ﴾

النحــــل

آيـــة محكمــة و العمل بها الى يوم القيامة

و هنا يقول القطبي .. هذه الآية نزلت بمكة في وقت الأمر بمهادنة قريش و أمره ان يدعو الى دين الله و شرعه بتلطف و لين

دون مخــــاشنة و تعنيف و هكذا ينبغي ان يوعظ المسلمون الى يوم القيامة فهي محكمة في وجه العصــــــــاة من الموحدين

فالداعية الذي يوضح للناس الحلال و الحرام و يبين لهم ما لطاعة الله من أثر في الحياة و بعد الموت و ما للمعصية من عواقب

في الدنيا و فــي الآخرة سالكا في الدعوة سبيل الصواب و الصبر مع ترتيب الأفكار و تقديم الدليل من الكتاب والسنة مخاطبا

العقـــــل و العاطفــــة معــا

ان الداعية الذي يفعل ذلك يكون لكلامه اثرا طيبا في النفوس .. و تجتمع القلوب حوله لا تنفر منه

و الحكمة تقتضي التلطف في توجيه النصح و تفهم نفسيات المستمع و إختيار الإسلوب المناسب له


و مراعاة أحوال الومن الذي يعيش فيه فهذا كله يعين على إختيار الموعظة الحسنة التي تنفذ

الى نفوسهم و تحرك عواطفهم و تشدهم الى المتحدث و تدفعهم الى الثقة فيه

خصوصا إن كان حسن السيرة بينهم و معروفا بالإستقامة و الخلق الطيب و البعد عن الحرام


يتبع بإذن المولي ..

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راجية الجنة
مدير
مدير
avatar

‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍ : مشرفة منتدى - الأسرة فى الإسلام / التنمية البشرية /همزة التواصل
عدد المساهمات : 260
نقاط : 15708
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 11/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: كيف تكون داعية ناجح   الخميس 06 أغسطس 2009, 1:06 am


بسمله3

السب و العصبية لغة العاجز المنفر من الحق

هذا هو محور هذا الجزء

فإنه لمن المفيد أن يتدبر الداعيـــــة و المعلم و الخطيب قول الحق تبارك و تعالى

" وَلاَ تَسُبُّواْ الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللّهِ فَيَسُبُّواْ اللّهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ كَذَلِكَ زَيَّنَّا لِكُلِّ أُمَّةٍ عَمَلَهُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِم مَّرْجِعُهُمْ فَيُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ "

نهى الله سبحانه و تعالى المؤمنين ان يسبوا اصنام الوثنيين , و في هذا ارشاد و تعليم لنـــــا

إذ إن سب الباطل و اللجوء الى الخشونة في دعوة اصحابه الى الحق ينفر أهله ..

و يزيدهم - في كثير من الاحيان - إنطواء على الكفر و الضلال



و لذا قال العلماء .. كما جاء في تفسير القرطبي للآية الكريمة ..

حكمها باق في هذه الأمة على كل حال , فمتى كان الكافر في منعة و خيف ام يسب الإسلام أو يسب النبي محمدا أو الله عز وجل ..

فلا يحل لمسلم ان يسب صلبانهم ولا دينهم و لا كنائسهم ولا يتعرض الى ما يؤدي الى ذلك لأنه بمنزلة البعث على المعصية

اي ان الإسلوب الذي ينفر صاحب الباطل و يزيده تمسكا بباطله ,

يمثل كما لو انك قد دعوته الى الباطل و بعثته عليه اي حضضته عليه و ذلك لأن الثمرة واحـدة



من واجب الداعية أن يبين للناس حقيقة التوحيد , توحيد الألوهية و توحيد الربوبية

و أن يشرح لهم ما لله من حقوق على العباد و أن يقدم الأدلة على بطلان الشرك بجميع صنوفه و ضروبه

و أن يقيم الدليل من آيات الله في كتابه و على لسان رسوله و من آيات الله في النفس البشرية و
في الكون المحيط بالإنسان

أن يقيم الدليل على قدرة الله ووجوده ووحدانيته و سلطانه المطلق
و أن يجتهد و يسعى في البحث و الدراسة لإمتلاك هذه الأدلة



و يفعل الداعية ذلك على اساس علمي منظم مقتضيا بالرسـول و بالسلف الصالح إذ أنهم - و الحمد لله - بينوا للناس اصول الدين و فروعه

إذ بينوا ما حرم الله على عباده من الأفعال و الأقوال و المعتقدات كما بينوا المبـاح و المشروع عمله و فصلوا الحلال من الأعمــــــال

و الاقوال و بينوا الفضائل الطيبة و الاخـــلاق الكريمة التي يجب أن يتحلى بها المؤمنون الى جانب ما بينوه من مذام الأخلاق

و الرذائل ليكف عن فعلها العقلاء بين السلف الصــــــالح كما بين حكماء الامة و صلحائها في كل وقت للناس شريعة الله

و لم نقرأ أو نسمع أن واحدا منهم سب دينا
من الأديان ذلك ان بيان الفاسد بالحجة و توضيح الباطل بالبرهان

و تقديم الحق للناس بالدليل أمر يختلف عن السب و العصبية



يتبع بإذن المولي ..


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيف تكون داعية ناجح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدعوة إلى الله :: ۩۞۩ السـاحـات العلمية ۩۞۩ :: أصـول الدعـوة إلي الله-
انتقل الى: