الدعوة إلى الله
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

الدعوة إلى الله

ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بيعة العقبة الأولى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مريم
مشرف
مشرف


‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍ : مشرفة منتدى - أصول الدعوة إلى الله/العقيدة الإسلامية على مذهب الحق
عدد المساهمات : 75
نقاط : 14000
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 12/05/2009

مُساهمةموضوع: بيعة العقبة الأولى   الثلاثاء 02 يونيو 2009, 9:50 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

***
والصلاة والسلام على خير البشر ورسول الرحمه وامام المرسلين

سيدنا ونبينا محمد وعلى اله وصحبه

ومن تبعهم باحسان الى يوم الدين

**
اما بعد

كان النبي : صلوات ربى وسلامه عليه :يعرض نفسه فى موسم الحج من كل سنة على القبائل

التى تتوافد الى البيت الحرام : يتلو عليهم كتاب الله ويدعوهم الى تو حيد الله فلا يسجيب له احد

يقول ابن سعد فى طبقاته : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم : يوافى الموسم كل عام يتبع الحجاج

فى منازلهم فى المواسم بعكاظ ومجنة وذي المجاز : يدعوهم الى ان يمنعوه حتى يبلغ رسالات ربه ولهم

الجنة فلا يجد أحداً ينصره ، ويقول :: ياأيها الناس قولوا لاإله إلا الله تفلحوا وتملكوا بها العرب

وتذل لكم العجم وإذا آمنتم كنتم ملوكاً فى الجنة : وابو لهب وراءه يقول : لا تطيعوه فإنه صابىء كاذب

فيردون على رسول الله اقبح الرد ويؤذونه

وفى السنة الحادية عشرة من البعثة عرض نفسه على القبائل شأنه كل عام فبينما هو عند

العقبة ( موضع بين منى ومكة منها ترمى جمرة العقبة ) لقى رهطاً من الخزرج اراد الله

بهم الخير ، فسألهم : من أنتم :قالوا: نفر من الخزرج : قال أمن موالى يهود ؟

قالوا : نعم ، قال أفلا تجلسون أكلمكم ؟ :قالوا بلى فجلسو معه فدعاهم

الى الله عز وجل وعرض عليهم الإسلام وتلا عليهم القرآن وكان مما

مهد أفئدتهم لقبول الإسلام ،أن اليهود كانوا معهم فى بلادهم

ومعلوم انهم اهل كتاب وعلم ، فكان إذا وقع بينهم وبين

اليهود نفرة او قتال ، قال لهم اليهود ان نبياُ مبعوث

الان قد اطل زمانه سنتبعه ونقتلكم معه

قتل عاد وإرم

فلما كلم الرسول هؤلاء النفر ودعاهم الى الاسلام نظر بعضهم لبعض وقالواتعلمون

والله انه للنبي الذى توعدكم به اليهود فلا يسبقنكم اليه : فأجابوه الى ما دعاهم اليه

من الإسلام : وقالوا : إنا قد تركنا قومنا ولا قوم بينهم من العداوة والشر ما بينهم

فعسى أن يجمعهم الله بك : فسنقدم عليهم فندعوهم الى امرك ونعرض عليهم الذى

أجبناك اليه من هذا الدين فإن يجمعهم الله عليك فلا رجل اعز منك : ثم انصرفوا

وانتشر الاسلام خلال تلك السنة فى المدينة وافى الموسم من الأنصار اثنا عشر رجلاً فلقوه بالعقبة

وهى العقبة الأولى: فبايعوا رسول الله على بيعة النساء : اى على نمطها فى البنود التى بايع

النساء عليها :اى انه لم يبايعهم فيها على الحرب والجهاد وكانت بيعة النساء ثانى يوم الفتح على جبل الصفا بعدما

فرغ من بيعة الرجال : وكان منهم : أسعد بن زرارة : ورافع بن مالك وعبادة بن الصامت : وابو الهيثم ابن التيهان

وقد روى عبادة بن الصامت : خبر هذه المبايعة : فقال : كنا اثنى عشر رجلاً فقال لنا رسول الله :

تعالوا بايعونى على أن لا تشركوا بالله شئاً ، ولا تسرقوا ، ولا تزنوا ، ولا تقتلو أولا دكم

ولا تأتوا ببهتان تفترونه بين ايديكم وارجلكم ، ولا تعصونى فى معروف

فمن وفى منكم فأجره على الله ، ومن أصاب من ذلك شيئاً فعوقب به فى الدنيا فهو كفارة له

ومن اصاب من ذلك شيئاً فستره الله فأمره الى الله ان شاء عاقبه وان شاء عفا عنه

قال عبادة بن الصامت :: فبايعناه على ذلك : فلما لرلدوا الانصراف بعث رسول الله

معهم مصعب بن عمير وامره ان يقرئهم القرآن ويعلمهم الإسلام ويفقههم فى الدين
( فكان يسمى مقرىْ المدينة)

وهذه هى بيعة العقبة ولقد راينا ان اسلامهم لم يكن مجرد نطق بالشهادتين بل

كان إسلامهم هو الجزم القلبى والنطق اللسانى بهما : ثم التزاماً بالبيعة التى أخذها

رسول الله : صلوات ربى وسلامه عليه : عليهم ان ينصبغ سلوكهم بالصبغة الإسلامية

عن طريق التمسك بنظمه واخلاقه وعامة مبادئه : اخذ عليهم ان لا يشركو بالله شيئاً

ولا يسرقوا : ولا يزنوا ، ولا يقتلوا اولادهم ولا يأتو ببهتان يفترونه بين ايديهم وارجلهم

ولا يعصوا رسول الله فى اى معروف يأمرهم ب : وهذه هى اهم معالم المجتمع الإسلامى

الذى بعث رسول الله لإنشائه : فليست مهمته ان يلقن الناس كلمة الشهادة ثم يتركهم

يرددونها بأفواههم وهم عاكفون على انحرافاتهم وبغيهم ومفاسدهم

صحيح ان الانسان يصدق عليه اسم المسلم اذا صدق بالشهادتين واحل الحلال وحرم

الحرام وصدق بالفرائض : ولكن ذلك لأن التصديق بوحدانية الله ورسالة محمد صلوات ربى وسلامه عليه

هو المفتاح والوسيلة لإقامة المجتمع الإنسانى وتحقيق نظمه ومبادئه ، وجعل الحاكمية فى كل الامور

لله تعالى وحده فحيثما وجد الإيمان بوحدانية الله تعالى ورسالة نبيه : لا بد ان يتبعه الإيمان بحاكمية

الله تعالى وضرورة اتباع شريعته ودستوره

****

وهذا هو ما بيعة عليه القوم الذى اراد الله بيهم خير :

وهذا ان كان من توفيق فمن الله وان كان من خطأ او نسيان

فمنى ومن الشيطان : والله ورسوله منه براء

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مريم
مشرف
مشرف


‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍ : مشرفة منتدى - أصول الدعوة إلى الله/العقيدة الإسلامية على مذهب الحق
عدد المساهمات : 75
نقاط : 14000
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 12/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: بيعة العقبة الأولى   الخميس 18 يونيو 2009, 12:20 am

بسمله1

جزاكى الله خير اختى الغالية : راجيه

على مرورك الكريم

جزاك4
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بيعة العقبة الأولى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدعوة إلى الله :: ۩۞۩ وفي الدين حيـاة ۩۞۩ :: إحياء سنة الحبيب " المصطفي "-
انتقل الى: